29.4 C
دمشق
2024-05-28
صحيفة الرأي العام – سورية
قضايا عربية

الكرملين معلنا إحباط هجوم عليه لـ«اغتيال الرئيس»: نحتفظ «بحقّ الرّد»

أعلنت الرئاسة الروسية عن إحباط هجوم جوي استهدف الكرملين ليل أمس، لافتةً إلى أنها تعدُّ ما جرى محاولة لاغتيال الرئيس فلاديمير بوتين وان روسيا تحتفظ بحق الرد.
ونقلت وكالة فرانس بريس للأنباء عن الكرملين،قوله في بيان، إن «طائرتين مسيرتين استهدفتا الكرملين. ونتيجة الإجراءات التي اتخذها الجيش والأجهزة الأمنية الخاصة في الوقت المناسب باستخدام أنظمة الرادار، تمّ تعطيل الطائرتين».
وقال البيان إن روسيا تعتبر هذه الأفعال «عملاً إرهابياً مخططاً له ومحاولة لاغتيال الرئيس قبيل الاحتفال بيوم النصر وموكب التاسع من أيار الذي من المقرر أيضاً أن يحضره ضيوف أجانب»، مؤكداً أنه «يحتفظ بحق الرد بإجراءات في المكان والزمان اللذين يراهما مناسبين».
ووفق البيان، فإن شظايا الطائرتين المسيّرتين تناثرت في أراضي مجمع الكرملين، لكن لم تقع إصابات أو أضرار مادية، علماً بأن بوتين لم يكن في الكرملين في ذلك الوقت، على ما أفادت «وكالة الإعلام الروسية».
وعلى الأثر، أعلن رئيس بلدية موسكو، سيرغي سوبيانين، في بيان، حظر تحليق الطائرات المسيّرة غير المصرح بها في أجواء العاصمة الروسية.
كما طالب رئيس مجلس الدوما الروسي، فياتشيسلاف فولودين، في بيان، باستخدام «الأسلحة القادرة على ردع النظام الإرهابي في كييف وتدميره»، داعياً إلى عدم التفاوض مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.
في المقابل، نفى مستشار الرئيس الأوكراني، ميخايلو بودولياك، في تصريح للصحافيين، أيّ علاقة لأوكرانيا بالطائرتين المسيرتين، متهماً روسيا بـ«محاولة إعداد ظروف» لاستخدامها ذريعة لشنّ هجوم «واسع النطاق» في أوكرانيا.
هذا وقد أطلقت كييف ومناطق أخرى في وسط وشرق أوكرانيا إنذارات جوية بعد وقت قصير من اتهام الكرملين أوكرانيا بمحاولة اغتيال بوتين.

مواضيع ذات صلة

اترك تعليق