38.5 C
دمشق
2024-06-25
صحيفة الرأي العام – سورية
سياسة

المدير العالم للوكالة الدولية للطاقة الذرية: «آمالٌ عظيمة» تحيط بعمل الوكالة مع طهران

أعلن رافايل غروسي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم، أنّ محادثات تجري حالياً مع إيران حول مجموعتين من الأمور المهمة تشمل القطاع العلمي، مضيفاً أن ثمة «آمالاً عظيمة تحيط بالعملية برمتها».

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن غروسي قوله للصحافيين في طهران: «بشكل عام، هناك مجموعتان من الأمور المهمة. وواضح أن ثمة آمالاً عظيمة حول عملنا المشترك الذي يهدف للمضيّ قدماً بالقضايا التي تعمل عليها إيران والوكالة بهدف توضيح المسائل، والحصول على تأكيدات ذات مصداقية بخصوص برنامج إيران النووي».
وأضاف غروسي الذي كان يتحدث جنباً إلى جنب مع رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، محمد إسلامي، أنّ «مجموعة القضايا الثانية، وهي مهمة جداً، تتعلق بالتعاون العلمي والفني القائم، وسنستمر فيه مع إيران».
وذكر غروسي، الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي، أن المحادثات جرت في «أجواء عمل وصراحة وتعاون».

يُشار إلى أنّ رافايل غروسي بدأ اجتماعات في طهران، أمس، قال ديبلوماسيون إن الهدف منها دفع إيران للتعاون مع تحقيق للوكالة «بخصوص العثور على آثار يورانيوم في مواقع غير معلنة تم تخصيبها لتصل إلى درجة قريبة لتصنيع أسلحة».
وذكر تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية، اطّلعت عليه «رويترز»، أن زيارة غروسي تأتي وسط اتصالات مع طهران، لتحديد منشأ جزيئات ذرية تم تخصيبها إلى درجة نقاء تصل إلى 83.7 في المئة، وهي قريبة جداً من درجة التسعين في المئة التي تؤهل لتصنيع أسلحة، في منشأة «فوردو» لتخصيب اليورانيوم تحت الأرض.
من جهته، قال إسلامي، يوم الأربعاء الماضي، إن الجمهورية الإسلامية تخصّب اليورانيوم إلى درجة نقاء تصل إلى ستين بالمئة.

مواضيع ذات صلة

اترك تعليق