12.4 C
دمشق
2024-04-13
صحيفة الرأي العام – سورية
سياسة

مصر والجزائر تعلنان تأييد السعودية فيما يخص قرار أوبك بخفض الانتاج

 أعلنت كل من مصر والجزائر وقوفهما الى جانب السعودية فيما يخص قرار منظمة «أوبك +» بتخفيض انتاج النفط مؤكدتين انه اتخذ بإجماع الأعضاء في المنظمة مكذبتين بذلك الأقوال الأمريكية بأنه اتخذ تحت ضغوط سعودية.

 ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن وزارة الخارجية المصرية قولها في بيان صدر اليوم: «تتابع مصر عن كثب وباهتمام أصداء القرار الذي صدر أخيراً عن OPEC+، وما أثير حوله من تجاذبات. وفي هذا الصدد، فإن مصر تدعم الموقف الذي عبرت عنه المملكة العربية السعودية الشقيقة في شرح الاعتبارات الفنية للقرار».

 واعتبر البيان أن القرار «يهدف في المقام الأول لتحقيق انضباط سوق النفط، وبما يكفل تعزيز قدرة المجتمع الدولي على التعامل مع التحديات الاقتصادية الراهنة».

 ونقلت قناة «النهار» الجزائرية عن وزير الطاقة الجزائري محمد عرقاب، وصفه القرار الذي اتخذ في الخامس من تشرين الأول بأنه «تاريخي». وأعرب هو والأمين العام لمنظمة «OPEC» هيثم الغيص، الذي يزور الجزائر حالياً، عن ثقتهما الكاملة في النتائج الإيجابية للقرار.

 وقال الغيص في وقت لاحق في مؤتمر صحافي، إن المنظمة تستهدف تحقيق التوازن بين العرض والطلب وليس سعراً محدداً.

 وأوضح عرقاب في بيان أرسله للوكالة اليوم أن القرار «رد فني بحت قائم على اعتبارات اقتصادية بحتة»، مضيفاً أنه تم تبنيه بالإجماع.

 وكانت دول عدة قد أعلنت أن القرار اتخذ بناء على دوافع اقتصادية بحتة، من دون ضغوط سياسية من السعودية، على ما زعمت واشنطن.

 إذ ذكرت سلطنة عمان والبحرين، في بيانين منفصلين، أن «OPEC» اتخذت قرار خفض الإنتاج بالإجماع.

مواضيع ذات صلة

اترك تعليق