15.4 C
دمشق
2024-04-21
صحيفة الرأي العام – سورية
قضايا عربية

الإعلان عن خطط استيطانية جديدة في الجولان والأغوار المحتلين

أعلن نفتالي بينيت رئيس الوزراء الصهيوني أن حكومته وضعت خططا لزيادة عدد مستوطني الجولان المحتل ليصل إلى مائة ألف مستوطن، فيما أعلنت وزارة الإسكان الصهيونية أنها تعد خططا لبناء مستوطنات جديدة في غور الأردن المحتل.

 فقد قال بينيت، إن «حكومته وضعت هدفاً لدعم وتطوير الاستيطان في الجولان السوري المحتل، وفق جدول زمني محدد لتنفيذ الهدف»، واعداً «بعرض خطة خلال ستة أسابيع لمضاعفة عدد المستوطنين في الجولان ليصل إلى مئة ألف مستوطن».

 وحسبما أعلن ستعمل وزارة الإسكان على جلب المقترح لموافقة الحكومة، بعد إقرار الميزانية في الكنيست، وذلك بالتعاون مع وزارة المالية برئاسة أفيغدور ليبرمان، ووزيرة الداخلية أييلت شاكيد التي أعلنت بناء 16 مستوطنة يهودية في النقب قبل أسبوع، والتي عرّفتها «بالخطة الإستراتيجية للحفاظ على أراضي الدولة».

 وتستوطن غور الأردن حاليا 1500 عائلة يهودية، معظمها في مستوطنات صغيرة، وتهدف الخطة الحكومية إلى مضاعفة عدد العائلات إلى 3 آلاف خلال 4 سنوات، وسط تخصيص مبلغ 90 مليون شيكل لتنفيذ المشروع. ويأتي تحويل هذه الميزانية بعد الإعلان عن تحويل 20 مليون شيكل للمستوطنات في منطقة «ج»، لملاحقة الفلسطينيين واستهداف مساكنهم في المنطقة.

 في غضون ذلك، أكد وزير الإسكان زئيف إلكين، في لقاء لإذاعة الجيش صباح اليوم، صحّة التقارير حول الخطة الحكومية، وأضاف «نحن نعمل على قرار حكومي بتعزيز الاستيطان في غور الأردن، كما نعمل في المقابل على قرار مشابه لتعزيز الاستيطان في الجولان».

 وقال الوزير إنه لا يتوقّع حدوث أي مشاكل مع الإدارة الأميركية عقب الخطة الاستيطانية، مضيفاً أن حكومة بينيت تتابع سياسة الحكومات السابقة لهذا المجال.

مواضيع ذات صلة

اترك تعليق