30.1 C
دمشق
2024-07-15
صحيفة الرأي العام – سورية
سياسة

الاحتلال الامريكي ينشيء قاعدة جديدة في اليعربية بالحسكة ويستقدم تعزيزات عسكرية إليها

أنشأت قوات الاحتلال الأمريكي قاعدة عسكرية جديدة في اليعربية شمالي محافظة الحسكة في حين يشدد إرهابيو قسد حصارهم على أحياء وسط مدينة الحسكة وحيي طي وحلكو في مدينة القامشلي ومنع وصول المواد الغذائية ومنها الطحين والمازوت الأمر الذي أدى الى نفاد مخزون الأفران والمخابز الخاصة والآلية .

وقال مصدر محلي إن القوات الأمريكية بعد إنشائها القاعدة اللاشرعية في منطقة اليعربية في ريف مدينة رميلان الحدودية استقدمت تعزيزات عسكرية ولوجستية وأسلحة وعتاد الى القاعدة .

وأكد المصدر أن المحتل الأمريكي استقدم ١٠ ناقلات جنود إلى مدينة المالكية في أقصى الشمال الشرقي لمحافظة الحسكة عبر معبر سيملكا الحدودي غير الشرعي الذي يربط شمالي العراق بمدينة المالكية السورية ، ومن ثم إلى قاعدته المنشأة حديثاً في في قرية تل علو في ريف اليعربية .

وأشار المصدر أن القوات الأمريكية استقدمت أيضاً آليات لتجهيز الطرق ومد الاسفلت عند الصوامع في قرية تل علو الواقعة بجوار قرية خراب الجير التي تتخذها القوات الأمريكية مهبطاً لمروحياتها ، استكمالاً لتنفيذ مشروع سرقتها للنفظ السوري والمحاصيل الاستراتيجية وكذلك ثروات ومقدرات الوطن .

من جهة أخرى ورغم حصارهم المطبق لمواطني مدينة الحسكة بدأت ميليشيا (أخوة الشعوب) تطلق الشائعات لإضعاف معنويات وصمود المواطنين ومن هذه الشائعات خروج المحافظ وعدد من المسؤولين من المحافظة .

وصرح اللواء غسان خليل محافظ الحسكة لوسائل الإعلام خلال جولة قام بها سيراً على الأقدام في أحياء المدينة المحاصرة  في رد غير مباشر على ما أثير من شائعات أن الحصار الذي تفرضه ميليشيا قسد على مدينتي الحسكة والقامشلي بدعم أمريكي يرقى إلى مستوى جريمة ضد الإنسانية و تسبب في سوء الوضع الخدمي وتراجع  أهم مقومات المعيشة للمواطنين .

وأكد المحافظ أن قسد منعت دخول المواد الغذائية والوقود والطحين والأدوية والمحروقات ، الأمر الذي أدى إلى توقف الأفران عن العمل بسبب عدم توفر المحروقات والطحين .

يذكر أن ميليشيا قسد منعت دخول المواد التموينية والغذائية والمحروقات وصهاريج المياه التي ترفد خزانات الهلال الاحمر في شوارع أحياء المدينة ، بالإضافة الى منع الدخول أو الخروج من و الى الاحياء المحاصرة .

مواقع

مواضيع ذات صلة

اترك تعليق